الأخبارالمعارضة الإيرانية

ارتفاع وفيات کورونا في عموم إيران إلى أكثر من 498300 شخص

ارتفاع وفيات کورونا في عموم إيران إلى أكثر من 498300 شخص
ستكون أوميكرون هي السلالة السائدة لكورونا في أصفهان”.

إيران – 17 ینایر/کانون الثاني 2022 – أودى فيروس كورونا بحياة أكثر من 498300 شخص في جميع أنحاء إيران منذ تفشي كورونا حتى الآن وفقا لإحصائيات منظمة مجاهدي خلق الإيرانية حتى ظهر يوم الاثنين 17 ینایر/کانون الثاني 2022.

 

وتشمل حصيلة وفيات فيروس كورونا في مختلف المحافظات منذ بداية تفشي كورونا حتى الآن على النحو الآتي: في طهران 116385 شخصا، وفي أصفهان 34535 شخصا، وفي أذربيجان الغربية 18793 شخصا، وفي كيلان 17275 شخصا، وفي لرستان 16470 شخصا، وفي آلبرز 14523 شخصا، وفي كرمان 13452 شخصًا، وفي خراسان الشمالية 6393 شخصا، وفي أردبيل 6350 شخصا، وفي جهارمحال وبختياري 3870 شخصا.

وقال يونسيان، سكرتير لجنة وبائيات كورونا، إن “حوالي 40 في المائة من حالات الإصابة بكورونا المنتشرة هي أوميكرون وإن نسبة الإصابة بأوميكرون وعدد الحالات في تزايد، ويبدو أننا تلقينا إشارة للموجة السادسة، وإذا استمرت هذه الظروف، فسيصبح أوميكرون الأسبوع المقبل هو الفيروس السائد في البلاد”.

وقالت مينو محرز عضوة اللجنة العلمية بمقر كورونا “دخلنا موجة جديدة وسنصل إلى ذروتها في غضون ثلاثة إلى أربعة أسابيع أو نحو ذلك. هذا الاتجاه يحل محل الدلتا الآن”.

وقال بابك عشرتي، عالم الأوبئة في جامعة إيران الطبية، عن انتشار سلالة أوميكرون: “منذ حوالي شهر، وفقًا للمؤشرات المتوفرة لدينا، كان لدينا زيادة في الحالات، بسبب سلالة أوميكرون. وبحسب التوقعات، من المحتمل أن يكون لدينا زيادة في عدد الحالات، وإذا كان هناك استسهال في الأمر فسندخل الذروة السادسة لكورونا”.

وفي خوزستان، حذر رئيس جامعة الأهواز الطبية من زيادة الإصابة بمتحور أوميكرون في محافظة خوزستان، قائلاً: “إن نسبة حدوث طفرة أوميكرون تتزايد في محافظة خوزستان، وهي قضية مهمة ومقلقة تتطلب أعلى مستوى للتعامل معها. هو انتباه وتحذير”.

وفي أصفهان، قال متحدث باسم الجامعة الطبية: “أصيب 172 شخصًا بالعدوى بالأوميكرون في المدن التي تغطيها جامعة أصفهان الطبية. اعتبارًا من الاسبوع الثالث من كانون الثاني (يناير) وبداية شهر شباط (فبراير)، ستكون أوميكرون هي السلالة السائدة لكورونا في أصفهان”.

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

17 يناير/كانون الثاني 2022

زر الذهاب إلى الأعلى