زيباري: يجب الالتزام بمبادئ حقوق الإنسان في قضية "ليبرتي" تحت أي ظرف من الظروف
إياد السالم: قال عضو مجلس النواب العراقي عن التحالف الكردستاني عبدالباري زيباري بأن موقف الكتل الكردستانية البرلمانية ثابت بخصوص الالتزام بحقوق الإنسان، وفق الأطر والمبادئ المتعارف عليها دولياً، في كل وقت وتحت أي ظرف من الظروف، مشيراً إلى أن القانون هو المرجع النهائي والأخير في التعامل بين أية أطراف أو مكونات سياسية ومجتمعية.

وأوضح زيباري قائلاً "نحن في الكتل الكردستانية البرلمانية نؤكد دوماً على موقفنا الذي يدعو للالتزام بمبادئ حقوق الإنسان، من ضمنها حق المواطنة، وحق التمتع باللجوء".

يأتي حديث زيباري في رده على سؤال حول شكاوى اللاجئين في مخيم "ليبرتي" مما يعانونه من تضييق وحصار أدى لحرمانهم من العديد من احتياجاتهم الأساسية كالغذاء والماء والرعاية الصحية، ومصادر التزود بالكهرباء، قائلاً "بأنه حتى وان كانت هنالك اختلافات في وجهات النظر بين سكان المخيم وجهات سياسية عراقية معينة إلا أن ذلك لا ينفي بأنهم موجودون في العراق منذ سنوات طويلة، ويتواجدون بشكل قانوني في البلاد".

وأعرب زيباري عن اعتقاده بأن الحكومة الحالية برئاسة حيدر العبادي لم تعط الفرصة الكافية للتعامل مع عدد من القضايا بحسب واقعها ومعطياتها، لافتاً إلى أنها قد تسلمت مهامها في ظل ظروف خاصة وصعبة.

 وأكد زيباري خلال حديثه على أنه بالرغم من أية ظروف فإن على الحكومة أن لا تقبل بأي تجاوز على حقوق الإنسان، وضرورة الاستماع لشكاوى سكان "ليبرتي"، مبيناً بأن الحكومة كانت واضحة في بيانها حين استلمت سلطاتها حيث أكدت على التزامها التام بمبادئ حقوق الإنسان.

يشار إلى أن سكان مخيم "ليبرتي" أكدوا في أكثر من بيان على معاناتهم جراء تجاوزات الأجهزة الأمنية بحقهم حيث يعيشون حصاراً يمنع تزودهم بالاحتياجات الأساسية كالغذاء والماء والتيار الكهربائي، فضلاً عن نقص في الرعاية الصحية أدى لوفاة ما يقرب من 25 مريضاً من سكان المخيم.